OPPO تدعم موارد الجمعيّة التّونسية “إبتسامة للجميع” لتوزيع قفّة رمضان على العائلات المحتاجة

0

 آيتي-نيوز (OPPO تدعم “إبتسامة للجميع”) – كثّفت OPPO في السّنوات الأخيرة من نشاطها الخيريّ والتّضامنيّ في تونس، كجزء من سياستها في مجال المسؤوليّة الاجتماعيّة والمواطنة.

وبمناسبة شهر رمضان، قامت هذه العلامة التّكنولوجيّة، المصنّفة في المرتبة الرّابعة عالميّا، بإرساء شراكة مع الجمعية التّونسية “إبتسامة للجميع” Un Sourire Pour Tous الّتي عرفت بأعمالها الإنسانيّة في القرى والمناطق الهشّة.

وقامت OPPO بدعم موارد الجمعيّة من أجل إنجاز أنشطة خيريّة وتضامنيّة من بينها توزيع قفّة رمضان على مئات العائلات المحتاجة المتواجدة في معتمديتي العروسة (ولاية سليانة) وسجنان (ولاية بنزرت). وتحتوى قفة رمضان لكلّ عائلة على منتوجات غذائية أساسيّة.

وصرّح رمزي الفرشيشي، مدير علامة OPPO في تونس قائلا “من خلال هذا العمل الاجتماعيّ والتّضامنيّ، تهدف OPPO إلى تعزيز علاقاتها مع المجتمع التّونسيّ وإلى مساندة الفئات الضّعيفة ومحدودة الدّخل وجلب الابتسامة لمئات العائلات المحتاجة خلال شهر رمضان”.

يذكر أنّ OPPO كانت قد أطلقت في أواخر شهر مارس 2023 حملة اتّصاليّة واسعة في العالم العربيّ والإسلاميّ تحت عنوان ”رمضان كريم”، تسعى من خلالها إلى إبراز بعض القيم الإنسانيّة النّبيلة لدى المسلمين خلال شهر الصّيام مع التّركيز على ما يمكن أن توفّره التّكنولوجيات الحديثة من تقارب بين النّاس وتبادل وتضامن طبقا لشعارها الخاصّ “التكنولوجيا للإنسانية والسّعادة للعالم”. 

وتمّ تنظيم ألعاب ومسابقات تمكّن من الفوز بعدّة هدايا إلى جانب إعلانات تلفزيونيّة ومبادرات اجتماعيّة وتضامنيّة تعكس التزامات OPPO في هذه الأسواق وانفتاحها على حضارات العالم.

وتتواجد العلامة التّجارية الدوليّة OPPO، ومقرّها المركزي في الصّين، في أكثر من 40 دولة ومنطقة ولديها 6 معاهد للبحوث و4 مراكز بحث وتطوير حول العالم. ويستخدم ملايين الأشخاص من كافّة القارّات أجهزتها المتّصلة ومنتوجاتها المبتكرة المعزّزة بأحدث التّقنيات.

وتجدر الإشارة إلى أنّ الجمعيّة التّونسيّة “إبتسامة للجميع” كانت قد أُنشئت بعد ثورة 2011 وأصبحت متميّزة في المجتمع المدنيّ التّضامنيّ، ولديها أكثر من 40 متطوّعا ينشطون بشكل دوريّ لتحسين جودة الحياة لدى سكّان الأرياف والمناطق المحرومة والمهمّشة.

وأشارت رئيسة الجمعيّة، السيّدة هيفاء درويش، أنّه “بالإضافة إلى توزيع التّبرعات، تساهم جمعيّتنا في توفير الإحاطة اللاّزمة والحماية الاجتماعيّة للفئات الضّعيفة من السّكان الذين ليس لديهم دخل قارّ أو هم في وضعيّة خصاصة. ونلتزم بالحياد والشّفافية واحترام الذّات البشريّة إلى جانب السّعي إلى تعزيز الديمقراطية التّشاركيّة والتنمية المستدامة. ونشكر مختلف شركائنا، من القطاعين العام والخاص، بما في ذلك OPPO، لمساندتنا في هذه المهام كما نأمل أن يتواصل هذا الدّعم والمدّ التّضامني في بلادنا من قبل كافّة الأطراف لنشر الابتسامة للجميع”.   

لمحة عن OPPO

OPPO هي علامة عالميّة رائدة للأجهزة الذكية. بدأت OPPO بالسعي الدؤوب نحو التوازن المثالي بين الرضاء الجمالي والتكنولوجيا المبتكرة منذ إطلاقها لهاتفها الذكي الأول – “Smiley Face” – عام 2008. توفّر OPPO اليوم نطاقًا واسعًا من الأجهزة الذكية التي تقودها سلسلة Reno وFind، ونظام تشغيل ColorOS وخدمات الانترنيت مثل OPPO Cloud وOPPO+. وتعمل OPPO في أكثر من 40 دولة ومنطقة، مع 6 منشآت بحث و4 مراكز بحث وتطوير حول العالم ومركز تصميم دولي في لندن. يعمل موظفو OPPO الذين يصل عددهم إلى أكثر من 40.000 على ابتكار حياة أفضل لمستخدمي أجهزتها حول العالم.

 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here